حزمة إعفاءات على رسوم وضرائب الاستثمارات السياحية الجديدة في محافظة مسندم بسلطنة عمان


جذبا وتحفيزا للاستثمار.. وسعيا نحو تطوير الخدمات والأنشطة والمنشآت السياحية


19 يونيو 2019 - ثمّنت وزارة السياحة في سلطنة عُمان التوجيهات السامية لصاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حول تقديم حزمة من الإعفاءات تشمل الرسوم والضرائب على المستثمرين الراغبين في إقامة مشاريع سياحية جديدة في محافظة مسندم استثناءً من بعض الأنظمة المعمول بها في هذا الشأن بهدف تنشيط الجانب السياحي في المحافظة.



 



وقضت التوجيهات السامية لصاحب الجلالة سلطان عُمان بأن يتم إعفاء المستثمرين الجدد من الرسوم الجمركية المترتبة على مواد البناء والأدوات والتجهيزات التي يتطلبها المشروع السياحي أثناء فترة التشييد، والإعفاء من الرسوم السياحية المحددة بـ 4% إضافة إلى إعفائهم من الرسوم البلدية المحددة بـ 5% وضريبة الدخل على الشركات البالغ قدرها 15% بدءًا من التشغيل الفعلي للمشروع ولمدة 10 سنوات، حيث سيتم تفعيل هذه الإعفاءات اعتبارًا من أول يونيو الحالي بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.  



 



وفي هذا الشأن قال المهندس/ محمد بن محمود الزدجالي مدير عام خدمات المستثمرين وإدارة الجودة بوزارة السياحة في سلطنة عُمان: "تؤكد التوجيهات السامية لصاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم على حرص الحكومة الرشيدة وجهودها الرامية نحو تعزيز مكانة السلطنة الريادية في مختلف القطاعات وتحقيق أهدافها التنموية، والتي تشمل تعزيز القطاع السياحي باعتباره أحد القطاعات الإقتصادية الواعدة ضمن الخطة الخمسية التاسعة (2016- 2020) التي تهدف إلى تنويع القاعدة الإقتصادية ومصادر الدخل لتقليل الاعتماد على النفط."



 



وأكد مدير عام خدمات المستثمرين وإدارة الجودة بوزارة السياحة العمانية على أهمية تمكين ودعم القطاع الخاص باعتباره مساهماً رئيساً في تنفيذ الاستراتيجية العُمانية للسياحة، مؤكداً أن مجموعة الإعفاءات التي تفضل بها صاحب الجلالة ستشكل نقلة نوعية نحو جذب وتحفيز الاستثمارات السياحية في محافظة مسندم، وستحدث تطوراً ملموساً في مستوى الخدمات والأنشطة والمنشآت السياحية والمرافق الترفيهية في هذه المحافظة ذات الموقع الاستراتيجي والتي تتمتع بمقومات سياحية متنوعة ومتفردة اقليميا، بما يحقق مكامن وأهداف استراتيجية تطوير محافظة مسندم.