صادرات لحوم الدجاج البرازيلية إلى الدول العربية تسجل نمواً بـ 16.3% بين يناير وأغسطس 2019 مقارنةً بالعام الماضي


أكثر من 1635.17 مليون دولار قيمة لحوم الدجاج المصدرة في النصف الأول من العام الجاري


11 سبتمبر 2019- كشفت "الغرفة التجارية العربية البرازيلية" عن ارتفاع حجم صادرات لحوم الدجاج البرازيلية إلى الدول العربية إلى 1635.17 مليون دولار أمريكي في الفترة بين شهري يناير وأغسطس 2019، بنمو 16.3 % مقارنةً بالفترة ذاتها من العام 2018.

 

وأفاد التقرير بأنه تم تصدير 1014.70 ألف طن من لحم الدجاج إلى الدول العربية، بما فيها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري. بلغت قيمة صادرات لحوم الدجاج إلى السعودية 320.85 ألف طن بقيمة بلغت 555.33 مليون دولار أمريكي، واستوردت الإمارات 239.58 ألف طن من لحوم الدجاج بقيمة بلغت 399.51 مليون دولار أمريكي، وجاءت الكويت في المرتبة الثالثة بين أبرز الدول المستوردة للحوم الدجاج من البرازيل، حيث بلغ حجم وارداتها 75.35 ألف طن بقيمة 115.38 مليون دولار أمريكي.

 

وقال روبنز حنون، رئيس "الغرفة التجارية العربية البرازيلية": "تمثل النتائج الإيجابية التي أعلنت عنها وزارة الصناعة والتجارة الخارجية والخدمات البرازيلية دليلاً واضحاً على الأداء الاستثنائي للشركات البرازيلية، مجسدةً عمق العلاقات التجارية بين البرازيل والدولة العربية. ويؤكد النمو القوي لصادرات لحوم الدجاج البرازيلي ثقة الدول العربية بجودة المنتجات البرازيلية وأسعارها التنافسية مقارنة بمنتجات الدول الأخرى. ويبرز التزام البرازيل التام باتباع الطرق الحلال ومطابقة أعلى معايير الصحة العالمية من أهم محركات نمو حركة التصدير من البرازيل التي تلبي متطلبات شركائها التجاريين في الدول العربية باعتبارها المصدّر الأول للحوم الدجاج إلى المنطقة".

 

وأضاف حنون: "نحن على ثقة بأن صادرات اللحوم ستحقق نمواً كبيراً خلال الفترة القادمة، في ظل العلاقات الاقتصادية والتجارية المتينة بين البرازيل والعالم العربي. لذا، فإننا نلتزم من جانبنا بفتخ آفاق جديدة من شأنها دفع مسار النشاط التجاري التصاعدي. ومن المتوقع أن تشهد العلاقات التجارية بين البرازيل والمنطقة العربية زخماً قوياً في العام المقبل، في الوقت الذي نواصل فيه في "الغرفة التجارية العربية البرازيلية" مسيرتنا الريادية في تسهيل الإجراءات التجارية وتعزيز نمو السوق".

وأعلنت "الغرفة التجارية العربية البرازيلية" عن أبرز خمس وجهات عربية للدواجن البرازيلية خلال الأشهر الثمانية الأولى، وهي المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت ومصر وسلطنة عمان. ويعود الأداء القوي للبرازيل في تصدير الدواجن إلى خلوها من إنفلونزا الطيور، فضلاً عن علاقاتها الدبلوماسية الجيدة مع الأسواق الدولية والجودة العالية لمنتجاتها ذات الصلة بالدواجن.