الامير أندرو: صندوق خليفة لديه تجربة ناجحة وثرية في مجال دعم ريادة الأعمال ودعم الحرف التراثية


النويس حققنا العديد من الانجازات ونشاطنا يمتد لاكثر من 20 دولة


استقبل سعادة حسين جاسم النويس، رئيس مجلس إدارة صندوق خليفة لتطوير المشاريع اليوم الثلاثاء ( 8 أكتوبر 2019)، في مقر الصندوق في أبوظبي صاحب السمو الملكي الأمير أندرو، دوق يورك مؤسس مبادرة رواد القصر، حيث أطلع سموه على تجربة صندوق خليفة في مجال بث روح الريادة في أوساط الشباب وتنمية قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات العربية المتحدة إضافة إلى برنامج صوغة لدعم الحرف التراثية الإماراتية.

وقال صاحب السمو الملكي الأمير أندرو دوق يورك إن صندوق خليفة لديه تجربة ناجحة وثرية في مجال دعم ريادة الأعمال، ونشر ثقافة الابداع والابتكار سواء على المستوى المحلي أوالمستوى العالمي، مشيدا بمساهمات الصندوق المؤثرة والفاعلة في دعم ثقافة ريادة الاعمال وتمكين الشباب في العديد من دول العالم.
وأكد الامير أندرو اعتزازه بالشراكة الاستراتيجية مع صندوق خليفة لتطوير المشاريع القائمة منذ عام 2017 لتنفيذ مبادرة رواد القصر في دولة الإمارات العربية ومنطقة دول الخليج العربي، مشيرا الى أن الصندوق لديه إمكانيات متقدمة وطاقات بشرية مؤهلة، ومدربة وقادرة على بث روح الريادة ونشر ثقافة الابداع في أوساط الشباب.

ويزور صاحب السمو الملكي الأمير أندرو دوق يورك أبوظبي للمشاركة في الحفل الختامي للاعلان عن المتأهلين في مسابقة رواد القصر بنسختها الإماراتية الثالثة التي ينظمها صندوق خليفة لتطوير المشاريع غدا الاربعاء في أبوظبي.

من جهته قال سعادة حسين جاسم النويس، رئيس مجلس إدارة صندوق خليفة لتطوير المشاريع إن صندوق خليفة لتطوير المشاريع تمكن من تحقيق العديد من الإنجازات كان أبرزها بث الوعي في أوساط الشباب المواطنين بأهمية ريادة الأعمال وتشجيعهم على الابتكار والإبداع كما ساهم بشكل فعال في تهيئة بيئة مناسبة لنمو وتطور قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الدولة.

وأشار إلى أن الصندوق نجح في تلبية احتياجات رواد الاعمال التمويلية والفنية والتدريبية الأمر الذي مكن العديد منهم من البدء بمشاريع واعدة ومميزة حيث يبلغ عدد المشاريع الممولة أكثر من 1600 مشروع في مختلف القطاعات.


وقال النويس إن صندوق خليفة وبتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة قام بنقل تجربته الى العديد من الدول الشقيقة والصديقة حيث قدم تمويلا ودعما فنيا لنحو 20 دولة في أوروبا وآسيا وإفريقيا.

وأكد النويس عزم صندوق خليفة على المضي قدما في دعم ونشر ثقافة ريادة الاعمال وتهيئة البيئة المناسبة لاطلاق طاقات الشباب وتمكينهم من المساهمة الايجابية في تعزيز الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي سواء داخل الدولة أو في الدول المستفيدة من برامج الصندوق التمويلية.

من جانبها عرضت السيدة موزة عبيد الناصري الرئيس التنفيذي بالانابة لصندوق خليفة لتطوير المشاريع أهداف وبرامج صندوق خليفة موضحة أن الصندوق يوفر برامج متكاملة وشاملة تلبي احتياجات ومتطلبات رواد الأعمال أثناء سعيهم لتأسيس أو توسيع النشاط الاستثماري تشمل التدريب والتطوير وإعادة التأهيل المهني وتوفير البيانات والخدمات الاستشارية إضافة إلى تطوير مبادرات عدة في مجال التسويق.

وأضافت أن صندوق خليفة وافق منذ تأسيسه على تمويل نحو 1600 مشروعا ، مشيرة إلى الجهود التي يبذلها صندوق خليفة في مجال التنمية الاجتماعية عبر عدد من المبادرات ذات البعد الاجتماعي .

ومن جهتها أشارت عائشة اليوسف مديرة مؤسسة صوغة التابعة لصندوق خليفة إلى برامج المؤسسة والتي تهدف إلى إحياء التراث وتمكين أصحاب الحرف اليدوية والتراثية من تحويل مواهبهم وحرفهم إلى مصدر دخل مجدٍ ، موضحة أن المؤسسة تعمل على ترسيخ ثقافة ريادة الاعمال وتشجيع الابتكار في مجال الصناعات الحرفية واليدوية التراثية.

كما تعرف صاحب السمو الملكي الأمير أندرو يرافقه النويس وعدد من المسؤولين في صندوق خليفة على منتجات مؤسسة صوغة الحرفية والتراثية حيث أبدى إعجابه بمستوى المنتجات المعروضة وحرفيتها المتقنة، وكان القائمون على المسابقة العالمية قد اختاروا صندوق خليفة لتطوير المشاريع ليكون الشريك الاستراتيجي للمسابقة في منطقة الخليج العربي.

يشار أن (مسابقة رواد القصر) هي النسخة الإماراتية لمسابقة عالمية، أطلقها دوق يورك، صاحب السمو الملكي الأمير أندرو، في المملكة المتحدة خلال عام 2014، بهدف تمكين المتأهلين من رواد الأعمال وأصحاب المشاريع المبتكرة من عرض مشاريعهم واحتياجاتها، سواء كانت مالية أو تسويقية أو إدارية أو تطويرية وغيرها من المشاريع أمام نخبة من رجال الأعمال والرؤساء التنفيذيين لشركات مرموقة في قصر سانت جيمس في المملكة المتحدة ليحظوا بفرصة لدعم وتطوير مشاريعهم.