"فالكُن سِتي أوف وندورز" تمنح عقد تطوير الهرم الصغير "سام فيغا" لشركة "إيفولف للمقاولات"


يتميّز "سام فيغا بتصميمه المعماري المعاصر


أعلنت شركة "فالكُن سِتي أوف وندورز"، المطوّر العقاري للمشروع الضخم متعدد الأغراض "فالكُن سِتي أوف وندورز" والذي يجري بناؤه في دبي، عن منح عقد تطوير هرم "سام فيغا" لشركة "إيفولف للمقاولات". ويُعدّ "سام فيغا" جزءاً من حديقة الأهرامات ضمن مشروع "فالكُن سِتي أوف وندورز" الذي يشتمل على بناء نسخ مماثلة من عجائب الدنيا السبع. وتُعرف "إيفولف للمقاولات"، وهي إحدى الشركات الرائدة في سوق المقاولات، بتاريخها وخبرتها الواسعة في تنفيذ المشاريع الرائدة وتسعى إلى إنشاء أعجوبة عمرانية في هذا المشروع، حيث وقع الاختيار عليها لإضافة قيمة كبيرة لمشروع "فالكُن سِتي أوف وندورز".

ويتميّز "سام فيغا"، الذي يتألف من تسعة طوابق، بتصميمه المعماري المعاصر واحتوائه على مفروشات أنيقة، حيث من المقرر أن يصبح الوجهة الفندقية الأكثر فخامة على مستوى العالم. وسيضم "سام فيغا" 442 شقة فندقية، تتألف من أستوديو، غرفة وصالة وغرفتين وصالة، وذلك تحت إدارة إحدى علامات الضيافة المعروفة.

ويُعدّ "سام فيغا" أحد العجائب الموجودة في مشروع "فالكُن سِتي أوف وندورز"، حيث يعد بتوفير نمط حياة استثنائي في مجمّع يضم مراكز أعمال وشقق سكنية ومكاتب. ومن المقرر أن يصبح المشروع عند اكتمال العمل فيه، معلماً جديداً ضمن قطاع الضيافة المزدهر في دبي. وبفضل موقعه المثالي بين شارعين رئيسيين في دبي، وسهولة الوصول إليه والخروج منه، تمّ تصميم "سام فيغا" ليعكس نمط الحياة العصرية ويوفر لقاطنيه أوقاتاً تتميّز بأقصى درجات الراحة والاسترخاء.

وينطوي إنشاء مشروع بهذا الحجم والنطاق على تحديات عدة على صعيد تقنيات وآليات العمل، حيث يتطلب إجراء تعديلات جذرية في عناصر الإنشاء لتطوير مبنى لا مثيل له. ويتّسم المشروع النوعي بالتفرد، كونه يستند إلى قدرات استثنائية وإمكانات متقدمة لإنجاز مراحل العمل، اعتباراً من السقالات المائلة التي تمّ تجهيزها خصيصاً وصولاً إلى تصميمات المبنى المقاومة للهزات الأرضية. كما يُعد "سام فيغا" مبنىً منفرد متوافق مع متطلبات شهادة الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة استناداً إلى نموذج مستدام يتميّز بكفاءة استخدام الموارد والطاقة.

وقال سعادة سالم الموسى، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لـشركة "فالكُن سِتي أوف وندورز": "يتطلب نجاح مشروع بهذا الحجم، استخدام تقنيات بناء متطورة جداً، مما يستلزم دمج العناصر الإنشائية والهندسية والمعمارية في نموذج أولي افتراضي، ما سيوفر لنا تصوراً دقيقاً للمشروع قبل بدء العمليات الإنشائية الفعلية. وعلاوة على ذلك، فإن استخدام تقنيات الإنشاء الحديثة في تطوير المشروع، لن تقلل من أوقات العمل فحسب، بل ستوفر أيضاً مزايا مستدامة قوية. وأثبتت شركة "إيفولف للمقاولات" جدارتها وخبرتها في هذا المجال، ونحن على ثقة من أنها ستكون الشريك المناسب لتطوير هذا المشروع المميّز".

وستتيح شركة إدارة الضيافة، الخاصة بـ "سام فيغا"، للمشترين فرصة الاستثمار طويل الأمد في هذا المشروع، من خلال تأجير وحداتهم السكنية. كما سيتمّ الترويج لوحداتهم السكنية بين العملاء المميزين، بالإضافة إلى العناية الجيدة بها بحيث تكون جاهزة متى رغب المالك بالعودة إليها.

ويمثل مشروع "سام فيغا" وجهة استثنائية وفريدة للإستثمار في قطاع الضيافة مع توفيره فوائد حصرية وخطة دفع مريحة وعائد مضمون على الاستثمار. كما يتميّز المشروع باحتوائه على مطاعم من فئة الخمس نجوم ونادي صحي مميّز ومرافق فاخرة ومركز علاج وساونا ومناطق لممارسة اليوغا والتأمل وحضانة ومستشفى ضمن مجمّع "فالكُن سِتي" السكني. ويُعد الاستثمار في مشروع "سام فيغا" استثماراً حقيقياً لرأس المال بعائد مضمون.