سلطة دبي الملاحية تفتتح مركزاً جديداً للترخيص البحري في أم سقيم


دبي، الإمارات العربية المتحدة


تماشياً مع توجهات الحكومة الرشيدة في إسعاد المتعاملين وتعزيز تجربة المتعامل، افتتحت "سلطة مدينة دبي الملاحية" مركزاً جديداً للتسجيل والترخيص في أم سقيم في خطوة متقدمة على درب تسريع وتبسيط إجراءات ترخيص الوسائل البحرية، استناداً إلى آليات مبتكرة ومحدّدة للتحقق من استيفاء المواصفات الفنيّة وأنظمة السلامة البحرية والاشتراطات البيئية المحلية ومطابقة المقاييس الدولية الموحدة.



وقال عامر علي المدير التنفيذي لـ "سلطة مدينة دبي الملاحية": "يأتي افتتاح المركز الجديد بمثابة خطوة متقدمة على درب إسعاد المتعاملين، ونقلة نوعية على درب تسهيل خدمات الترخيص البحري التي تكتسب أهمية بالغة كونها دعامة أساسية لضمان إدارة العمليات التشغيلية البحرية بما يصب في خدمة أهداف "استراتيجية القطاع البحري لإمارة دبي". ونتطلع بثقة حيال مركز إسعاد المتعاملين في أم سقيم الذي يتيح إمكانية إتمام كافة المعاملات ذات الصلة بالترخيص البحري والفحص الفني في مكان واحد، بما يضمن تحقيق رضا وسعادة المتعاملين باعتبارها أولوية قصوى وغاية جوهرية بالنسبة لنا."



وتكمن أهمية المركز الجديد في كونه منصة موحدة لإتمام عمليات التفتيش والفحص الفني وتسجيل وإصدار التصاريح، في خطوة من شأنها توفير الجهد والوقت على مستخدمي الوسائل البحرية وتعزيز مستويات رضا وسعادة المتعاملين، تماشياً مع التزام السلطة البحرية بمواصلة مسيرة الريادة في تقديم أفضل الخدمات التي تلبي احتياجات المجتمع البحري المحلي والدولي.



وقال حامد علي حسن، مدير إدارة التسجيل والترخيص: "إنّ المركز الجديد يستقبل المتعاملين من الأحد إلى الخميس، إذ يقدم محفظة متكاملة من خدمات تسجيل وإصدار التصاريح للوسائل البحرية وإتمام عمليات التفتيش والفحص الفني، انسجاماً مع حرص السلطة البحرية على توفير السبل الضامنة لإدارة العمليات التشغيلية البحرية بما يتفق والقوانين المعمول بها محلياً ودولياً، وصولاً إلى التكامل التام بين جوانب السلامة البحرية والملاحة الآمنة والكفاءة التشغيلية على امتداد سواحل دبي، بما يصب في خدمة الرؤية الطموحة لبناء قطاع بحري آمن ومتكامل ومستدام."