تصريح مجموعة المسعود بمناسبة "يوم المرأة الإماراتية" لعام 2020


تحت شعار "التخطيط للخمسين: المرأة سند للوطن"


قال أحمد رحمة المسعود، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة المسعود: "في ظل احتفال دولة الإمارات اليوم بمناسبة "يوم المرأة الإماراتية" تحت شعار "التخطيط للخمسين: المرأة سند للوطن"، نهنئ باسم مجموعة المسعود النساء الإماراتيات اللاتي سطرن قصص النجاح والتقدم، واستطعن تحقيق الازدهار في مختلف المجالات والمحافل الدولية. وفي هذه المناسبة، لا يسعنا سوى أن نتوجه بخالص التقدير والاحترام من الكوادر النسائية المواطنة اللاتي تغلّبن بعزيمتهن وإصرارهن على الكثير من التحديات وتجاوزن العديد من الصعوبات وصولاً إلى أهدافهن المنشودة. وهنا نتوجه لقيادة دولة الإمارات بالشكر والعرفان، على دعمها المتواصل للمرأة الإماراتية، باعتبارها شريكاً أساسياً في صناعة مستقبل الوطن، حيث قدمت القيادة الحكيمة نموذجاً عالمياً يحتذى به في تمكين المرأة وتعزيز دورها المحوري باعتبارها شريكاً حقيقياً في تعزيز مسيرة النهضة الحضارية الشاملة التي تقودها دولة الإمارات العربية المتحدة. كما نتقدم بجزيل التقدير والامتنان إلى "أم الإمارات"، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، التي تمثل القدوة الحقيقية والمثال الأعلى للمرأة الإماراتية في البذل والتضحية والعطاء. وتأتي إنجازات بنات الإمارات في مختلف القطاعات والمجالات الاستراتيجية حول العالم، لتحقق أمنية الوالد المؤسس، المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، والذي قال يوماً: "أتطلع إلى اليوم الذي أرى فتاتنا وهي تقوم بواجبها، وتؤدي الدور الذي أدته الفتيات العربيات في الدول الشقيقة". ونحن في مجموعة المسعود، إذ نؤكد على الدور الريادي الذي تلعبه المرأة الإماراتية في نجاح المجموعة وتعزيز ازدهارها في المنطقة، نؤكد على مواصلة دعمنا لها في مختلف المجالات وفي كافة الطرق والوسائل المتاحة من خلال الالتزام بمبدأ تكافؤ الفرص، مشددين على فخرنا بما حققته وتحققه من مكتسبات تُضاف إلى مسيرة الإنجازات النوعية التي تضع دولتنا في مصاف الدول الأكثر تقدماً في العالم."