سنس تايم ستنشئ مقر للبحث والتطوير في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في أبوظبي


اتفاقية استراتيجية تم توقيعها بين سنس تايم ومكتب أبوظبي للاستثمار


24 يوليو 2019



بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تم تبادل اتفاقية بين شركة سنس تايم الرائدة عالميا في مجال الذكاء الاصطناعي ومكتب أبوظبي للاستثمار وذلك في إطار اتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين الامارات والصين.



 



جاء ذلك على هامش حفل الاستقبال الصيني الإماراتي بمناسبة مرور 35 عامًا على العلاقات الدبلوماسية الإماراتية الصينية .



   



وبموجب الاتفاقية تقوم سنس تايم بإنشاء مقر لها في أبوظبي للبحث والتطوير في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا وذلك على مدى الأعوام الخمسة المقبلة حيث سيوفر مركز التميز للذكاء الاصطناعي التابع للشركة مئات الوظائف، ومعظمها للمهندسين من ذوي المهارات العالية.



   



سيقدم مكتب أبوظبي للاستثمار بتقديم حزم دعم شاملة للمساعدة في انشاء مقر سنس تايم للبحث والتطوير في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا. تمثل الاتفاقية علامة فارقة في برنامج مسرعات غدا 21 لحكومة أبوظبي الذي يعمل على دعم الابتكار في الصناعة كوسيلة لتنويع وبناء اقتصاد قائم على المعرفة للإمارة.



 



وبهذه المناسبة قال معالي سيف محمد الهاجري، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي: "نحن سعداء بانضمام شركة سنس تايم  الصينية للذكاء الاصطناعي إلى إمارة أبوظبي وأن هذه الخطوة تأتي في إطار حرصنا على تقديم الدعم لأفضل الشركات العالمية المتخصصة في مجال التكنولوجيا والابتكار ليكون لها موقعا ومركزاً رائدا في الإمارة مما يساهم في دعم الابتكار لتسريع وتحفيز القطاع الصناعي وخلق فرص عمل في المستقبل.



   



وأضاف أن هذه الشراكة تعد فرصة مهمة لشركة سنس تايم لتتخذ من أبوظبي مركزًا لها لتوسيع  استراتيجيتها في المنطقة ضمن خارطة البحث والتطوير وذلك من خلال المساهمة في تعزيز وتبسيط اعتماد تقنيات الذكاء الاصطناعي في جميع مجالات القطاع الصناعي لتشمل منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا."



   



تعمل سنس تايم حاليًا من مكاتب في الصين وسنغافورة واليابان والولايات المتحدة. سيكون مركز الحوسبة الفائقة القابل للتطوير في أبوظبي أول حضور للشركة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا. سيركز المركز الإقليمي على تطوير قدرات الذكاء الاصطناعي في سبع صناعات مختلفة بما في ذلك الرعاية الصحية والاستشعار عن بعد والتعليم.



   



من جانبه قال شو لي، الرئيس التنفيذي لشركة سنس تايم، أنه خلال الأعوام الأربعة الماضية شهدت الشركة نمواً هائلاً ما ساهم في اتاحة الفرصة لإقامة شراكة عملية مع إمارة أبوظبي حيث يعزز ذلك من مواصلتها تطوير تقنياتها وزيادة توسيع الذكاء الاصطناعي في جميع أنحاء العالم .



   



وأشار الى أن إمارة أبوظبي تتميز بتوفيرها الأرضية الملائمة للابتكار في مختلف القطاعات الرئيسية كما وأنها تساعد على بناء قاعدة عملاء جدد في المطقة والعالم، والأهم من ذلك أن سياساتها مبنية على تبني الابتكار والمبتكرين .



   



سنس تايم لديها قائمة متنامية من أكثر من 700 عميل بما في ذلك مجموعة علي بابا China Mobile, Qualcomm and Honda.  وسيعمل مركز البحث والتطوير الجديد، على تطوير حلول المنتجات للعملاء الإقليميين ذوي المواهب المحلية.



   



من جانبها، قالت إلهام القاسم، الرئيس التنفيذي لمكتب ابوظبي للاستثمار"ADIO"  إن قدرات وتطورات الذكاء الاصطناعى التي تمتلكها سنس تايم تمثل قيمة مضافة للشركات في المنطقة حيث يعمل مكتب أبوظبي للاستثمارعلى إنشاء نظام متكامل لشركات التكنولوجيا في مراحل مختلفة من التطوير، عبر مجموعة متنوعة من الصناعات.



   



وأضافت أن هذه الشركات ستكمل بعضها البعض وتساهم في اقتصاد أكثر تنوعًا وتنافسية مستقبلًا كما أنه يوفر بيئة مزدهرة للمواهب التقنية لتوفير وظائف متنوعة مشيرة الى ان شركة سنس لن توفر فقط للشركات الكبرى في المنطقة تقنيات الذكاء الاصطناعي، ولكنها ستستفيد أيضًا من الشراكات والتعاون مع شركات ناشئة في مجال التكنولوجيا والتي يتم تأسيسها من مركز Hub71  في أبوظبي".