أكثر من 75٪ من موظفي "ورشة حكومة دبي" يتلقون لقاح "كوفيد-19"


في دفعة قوية للجهود الوطنية لتسريع وتيرة التعافي وضمان صحة وسلامة وأمن المجتمع


23 فبراير 2021 - تماشياً مع التزامها بدعم الجهود الوطنية الرامية إلى ضمان صحة وسلامة المجتمع، كشفت "ورشة حكومة دبي" عن تلقي أكثر من 75٪ من موظفيها لقاح "كوفيد-19"، في خطوة داعمة لحملة التطعيم الوطنية التي تستهدف تطعيم أكثر من نصف سكان دولة الإمارات بحلول نهاية شهر مارس 2021 وصولاً لتحقيق التعافي الكامل من الوباء العالمي. وتتابع الورشة أحدث المستجدات المحلية والدولية فيما يتعلق بانتشار فيروس "كورونا" المستجد، مع تطبيق كافة التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية المعمول بها في الدولة للتأكد من استمرارية العمل، وتوفير أقصى درجات الحماية للموظفين والمتعاملين على السواء.

 

وأوضح سعادة فهد أحمد الرئيسي، المدير التنفيذي لـ "ورشة حكومة دبي"، بأنّ الورشة حريصة على توفير كافة السبل الضامنة لصحة موظفيها ومتعامليها، لافتاً إلى أنّها تضع على عاتقها مسؤولية المساهمة بفعالية في إنجاح المساعي الوطنية الرامية إلى مواجهة التحديات الناشئة والعودة مجدداً إلى الحياة الطبيعية في أقرب وقت.

 

وأضاف سعادته: "نمضي قدماً في جهودنا الحثيثة لتسهيل حصول موظفينا على اللقاح، استكمالاً لنجاح الإمارات التي كانت من أوائل الدول عالمياً التي تحصل على لقاح مضاد لـ "كوفيد-19"، ما يعزز الثقة والأمل والتفاؤل بالمستقبل في ظل الدعم المستمر من قيادتنا الرشيدة لتسريع وتيرة التعافي وتجاوز أزمة "كورونا" والوصول إلى بر الأمان. ونتطلع قدماً إلى مواصلة جهود التطعيم انطلاقاً من حرصنا المطلق على إرساء دعائم متينة للحفاظ على صحة وسلامة وأمن الجميع، مع تبنّي أحدث الابتكارات التكنولوجية المتقدمة التي من شأنها ضمان استمرارية العمل وتوفير الخدمات بموثوقية تامة."