افتتاح طوارئ مدينة «صباح الأحمد»


وزير الصحة: المركز عبارة عن مستشفى مصغر لاستقبال ورعاية الحالات الحرجة


27/10/2018


المصدر-جريدة الوطن





وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح يطلع على تجهيزات مركز حوادث وطوارئ مدينة (صباح الأحمد) السكنية


تجهيز المركز وفقا لأحدث المواصفات العالمية المراعية لمعايير منع العدوى وسلامة المرضى


افتتح وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح أمس السبت مركز حوادث وطوارئ مدينة (صباح الأحمد) السكنية التابع لمنطقة الأحمدي الصحية.


وقال وزير الصحة في كلمة خلال الافتتاح ان المركز والذي تم تصميمه وتنفيذه وتجهيزه ليصبح بمثابة مستشفى مصغر لاستقبال ورعاية الحالات الطارئة والحرجة والحوادث يتكامل مع الأداء والخدمات المقدمة في مستشفى العدان.


واضاف اننا نتطلع إلى أن يحقق هذا المشروع نقلة نوعية وغير مسبوقة بمنظومة الإسعاف والطوارئ والرعاية العاجلة بما يتفق مع رؤية الوزارة والتزاماتها للعمل على خفض معدلات الوفيات والمضاعفات بسبب الحوادث والطوارئ والاعباء المترتبة عليها ضمن برنامج عمل الحكومة والخطة الإنمائية للدولة والاهداف والغايات العالمية للتنمية المستدامة ذات العلاقة بالصحة.


وذكر ان المشروع الذي نحتفل بافتتاحه اقيم على مساحة سبعة آلاف متر مربع ويتكون من غرفتين لفحص الحالات الطارئة ووحدة للملاحظة تحتوي على تسعة أسرة للرجال وتسعة أسرة للنساء وثمانية أسرة للأطفال وغرفة لطوارئ العظام وغرفة للعمليات وقسم للأشعة ومختبر وغرفة أنعاش تحتوي على خمسة أسرة.


واضاف ان المركز يحتوي كذلك صيدلية ومركز أسعاف وتدريب على إنقاذ الحياة مجهز بالكامل لتدريب الكوادر الطبية ومقدمي الرعاية الصحية وصقل مهاراتهم ومستوى أدائهم للقيام بالإنعاش القلبي الاساسي والانعاش القلبي المتقدم وإنقاذ الحياة ويتم بالمركز تطبيق نظام فرز وتصنيف المرضى حسب المعايير الكندية لتصنيف الحالات بالطوارئ.


وافاد بان المركز تم تزويده أيضا بالكوادر الطبية والتمريضية المتخصصة والفنيين كما تم تجهيزه بأحدث الأجهزة والمعدات والتقنيات والمستلزمات الطبية وفقا لأحدث المواصفات العالمية المراعية لمعايير منع العدوى وسلامة المرضى.


وتقدم الشيخ باسل بشكر إلى كل من شارك بالفكر وبالجهد للتخطيط وتنفيذ مركز حوادث وطوارئ صباح الأحمد بمنطقة الاحمدي الصحية بالصورة التي نراه عليها الآن.