«الشؤون»: 30 جمعية خيرية تشارك في «جمع التبرعات» خلال رمضان.. ولا تهاون مع المخالفين


أطلقت حملة لصالح الغارمين داخل الكويت


29/4/2019


المصدر-جريدة الراي








 

أشارت وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية بالإنابة الوكيل المساعد للتنمية الاجتماعية هناء الهاجري الى أن 30 جمعية خيرية تشارك في جمع التبرعات خلال شهر رمضان المقبل، محذرة في الوقت نفسه القائمين على هذا العمل من مخالفة قوانين العمل الخيري وضوابط جمع التبرعات تجنبا للوقوع تحت طائلة العقوبات التي نصت عليها القوانين والقرارات التنفيذية له، ومؤكدة أن لا تهاون مع أي جهة تخالف قوانين العمل الخيري.





ودعت الهاجري في تصريح صحفي المواطنين والمقيمين الى عدم التردد في الإبلاغ عن أي مخالفات في أعمال جمع التبرعات سواء في مقار اللجان الخيرية او في دور العبادة او في أي موقع آخر، مشيرة الى أن الوزارة تتلقى بلاغات مخالفات التبرعات على الخط الساخن 99228954 وعلى الخط الأرضي رقم 22484776 خلال أوقات الدوام الرسمي.





وأعلنت إن عدد الجمعيات الخيرية المشاركة في المشروع الـ16 لجمع التبرعات في رمضان يبلغ 30 جمعية خيرية من أصل 44 جمعية مشهرة لدى الوزارة إضافة إلى الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية، موضحة أن استعدادات هذا العام للمشروع الـ16 لجمع التبرعات بدأت في شهر فبراير الماضي، ومشيرة الى أنه تم التنسيق مع كل من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزارة الداخلية للكشف عن صحيفة الحالة الجنائية للقائمين على عملية جمع التبرعات، وبلدية الكويت، وأمن الدولة، والهيئة العامة للقوى العاملة».





وأضافت: تم تشكيل 6 فرق لمتابعة العمل الخيري، بزيادة تقدر بضعف عدد الفرق المشكلة في الأعوام السابقة، وذلك بهدف تغطية كل مناطق البلاد، حيث سيكون عمل الفرق ميدانياً.





وأشارت الى أنه تم تقسيم الفرق وتوزيع الاختصاصات عليها لمتابعة الأكشاك ومراقبة الجمع في المساجد والأماكن العامة وفريق لمتابعة الأنشطة في مواقع التواصل الاجتماعي ورصد الإعلانات المخالفة الداعية للتبرعات من دون إذن من الوزارة خلال المشروع الـ16.





كما تم تخصيص خط ساخن لتلقي البلاغات بشأن أي مخالفات يرصدها المواطنون. وأعادت الوزارة كذلك تعميم الضوابط الخاصة بجمع التبرعات على الجمعيات كي يتم الالتزام بها.





من جهة أخرى، كشفت الهاجري عن مبادرة الوزارة بالطلب من الجمعيات الخيرية لإطلاق حملة لصالح الغارمين داخل دولة الكويت، مشيرة الى أن عددا من الجمعيات الخيرية أبدت رغبتها بالمشاركة ومنها جمعية رحماء بينهم وجمعية التكافل لرعاية السجناء، ولافتة الى أن هذه الحملة تهدف الى توطين العمل الخيري وتوجيه جزء من أموال التبرعات لصالح المحتاجين داخل الكويت.