في خطوة تهدف إلى الحفاظ على نظافة الممرات المائية وغابات المانغروف في جزيرة الريم


"تفوق لإدارة المرافق" تضيف أول قارب إلى أسطولها في أبوظبي


في إطار التزامها الدائم بتحسين خدماتها من خلال طرح الحلول المبتكرة، أعلنت "تفوق لإدارة المرافق"، إحدى الشركات التابعة لـ"مجموعة التزام لإدارة الأصول" ومقرها أبوظبي، عن إضافة قارب إلى أسطولها المتنامي من المركبات في أبوظبي. ومن خلال هذه الخطوة ستتيح الشركة لفريق العمليات الخاص بها إمكانية الحفاظ على نظافة مختلف المواقع في جزيرة الريم، بما في ذلك الممرات المائية وغابات المانغروف المحيطة.

وتعد غابات المانغروف من أكثر الموائل الطبيعية الحساسة في دولة الإمارات، حيث تعتبر أماكن للأسماك والطيور وغيرها من الكائنات الحية، فضلاً عن كونها أماكن لتصريف الكربون.

وسيعزز القارب الجديد من مكانة الشركة كمزود لخدمات إدارة المرافق القائمة على التكنولوجيا والابتكارات الحديثة ويدعم ريادتها في تقديم حلول مصممة خصيصاً للمجمعات السكنية والتجارية ومرافق الرعاية الصحية والممتلكات الفردية ومساحات التجزئة والموانئ والطيران وتكنولوجيا المعلومات ومراكز البيانات. وتقدم "تفوق لإدارة المرافق" خدماتها لأكثر من 200 عميل و10 ملايين قدم مربع من العقارات، بالإضافة إلى إدارة مجموعة من المرافق رفيعة المستوى، بما في ذلك "مارينا باي" و"أوشن سكيب".

وتعليقاً على الموضوع، قال محمد الشرف، مدير العمليات في مجموعة التزام لإدارة الأصول: سيضمن القارب الجديد الذي أضفناه إلى أسطولنا إلتزامنا بحماية البيئة والحفاظ عليها، من خلال تنظيف المياه المجاورة للمشاريع التي نخدمها. ولأن تحقيق سعادة العملاء هو هدفنا الرئيسي، فإن هذه الإضافة ستكون ذات قيمة وسترفع من جودة خدماتنا المقدمة للعملاء. ويعد القارب الجديد أول خطوة في مرحلة جديدة من توفير الخدمات والتوسع في دولة الإمارات والتي ستتيح لنا المزيد من النمو مع الحفاظ على الخدمات عالية المستوى التي تعود بالنفع على كافة العملاء."

من جهته، قال مايكل نيكولاس، مدير عام شركة "تفوق لإدارة المرافق": "نؤمن بقدرتنا على إحداث تأثير كبير على البيئة المعيشية وأماكن العمل في المجمعات السكنية والتجارية ومرافق القطاع العام والشركات التي نقدم خدماتنا إليها. ولأن دولة الإمارات وبقية دول مجلس التعاون الخليجي محاطة بالمياه، فقد رأينا أنه سيكون من المبتكر أن نستكشف إمكانية الحفاظ على مرافقنا وتقديم الخدمات إليها باستخدام القارب لزيادة كفاءة الخدمات المقدمة للعملاء المقيمين في المناطق البحرية."