لجنة الدفاع المدني: تنسيق حكومي استعداداً لموسم الأمطار


اللجنة استعرضت التجهيزات الفنية والبشرية للحد من الآثار السلبية


19/11/2020


المصدر-جريدة الجريدة





 وكيل الوزارة نائب رئيس اللجنة الفريق عصام النهام مترئساً الاجتماع


 

استباقاً لموسم الأمطار، عقدت لجنة الدفاع المدني اجتماعاً استعرضت خلاله ما حشدته الجهات الحكومية من تجهيزات فنية وبشرية، لمواجهة أي طوارئ بهذا الصدد.





أكدت لجنة الدفاع المدني وجود قنوات تعاون وتنسيق متواصل بين وزارة الداخلية والأجهزة المعنية في الدولة، لمواجهة موسم الأمطار، والحد من انعكاساتها وآثارها السلبية إلى أدنى مستوى.





وبحثت اللجنة خلال اجتماع عقدته، برئاسة وكيل الوزارة نائب رئيس اللجنة الفريق عصام النهام بمقر الوزارة، الاستعدادات المكثفة والتجهيزات والتحضيرات لموسم الأمطار.





وخلال الاجتماع رحب الفريق النهام بالحضور، ونقل لهم تحيات نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، رئيس لجنة الدفاع المدني أنس الصالح، مشيدا بالجهود الكبيرة والتنسيق والاتصال المستمر بين الجميع.





واستعرض المشاركون مجمل التجهيزات الفنية والبشرية التي تم حشدها من كل الجهات، وفق تعليمات القيادة العليا لتحقيق الهدف المنشود، معربين عن تهانيهم لرجال الإطفاء على المسمى الجديد (قوة الإطفاء العام)، وتقديرهم لحصولهم على حقوقهم.





حضر الاجتماع وكيل الحرس الوطني الفريق ركن هاشم الرفاعي، واللواء فالح شجاع، والمدير العام لقوة الإطفاء العام الفريق خالد المكراد، ونائب المدير العام لشؤون المكافحة في "الإطفاء" اللواء جمال البليهيس، والوكيل المساعد لشؤون المرور والعمليات في الوزارة اللواء جمال الصايغ، ومن وزارة الدفاع العميد عادل الرجيب.





كما حضره الوكيل المساعد لمحطات القوى الكهربائية وتقطير المياه في وزارة الكهرباء والماء المهندس خليفة الفريج، والوكيل المساعد لقطاع هندسة الصيانة في وزارة الأشغال العامة الشيخ المهندس عبدالعزيز الصباح، ونائب المدير العام لشؤون قطاع محافظتي الأحمدي وحولي في بلدية الكويت المهندس فهد الشتيلي، والمديرة العامة للهيئة العامة للطرق والنقل البري المهندسة سهى أشكناني، والمهندس ناصر البحيري، والمهندس أحمد الزعابي من مؤسسة البترول الكويتية، ومراقب التنبؤات بإدارة الأرصاد الجوية عبدالعزيز القراوي.





 







 






 





نهج استباقي





 





في موازاة ذلك أكد محافظ الأحمدي، الشيخ فواز الخالد، أهمية اتباع النهج الاستباقي في التعامل مع مختلف الحالات الطارئة والأزمات على الساحة المحلية، مثمناً في هذا الصدد جهود وزارات وهيئات ومؤسسات الدولة المختلفة في التعاطي مع الأزمات والكوارث والأوبئة بأنواعها، الأمر الذي تجلى على امتداد جائحة كوفيد 19.





والتقى المحافظ الخالد أمس بفريق طوارئ الأمطار بمحافظة الأحمدي، واستهل الاجتماع باقتراح تم اعتماده بتشكيل لجنة دائمة لشؤون الطوارئ، تعنى بمجمل صور الأزمات والأوبئة والكوارث المحتملة المتكررة أو الاستثنائية في المحافظة على مدار العام، كما تطرق الاجتماع، الذي عقد في الديوان العام للمحافظة إلى مجمل خطط وبرامج وآليات عمل الفريق والجهات الممثلة فيه، سواء المركزية منها أو العاملة في النطاق الإداري للمحافظة، والتنسيق المشترك لأدائه لمهامه في تحقيق الحماية اللازمة لأرواح وممتلكات المواطنين والمقيمين، ومعالجة آية آثار يتوقع أن تنجم عن الأمطار علي امتداد مناطق المحافظة مع الاسترشاد بتجارب المواسم السابقة.





حضر الاجتماع الوكيل المساعد لشؤون الشبكات بوزارة الكهرباء والماء المهندس مطلق العتيبي، والمدير العام لمديرية الأمن اللواء صالح العنزي، والمدير العام لقوة الإطفاء العقيد أحمد البيرمي، ومدير إدارة صيانة الطرق والشبكات بوزارة الاشغال العامة المهندس عماش الرشيدي، ومدير البلدية المهندس سعود الدبوس، ومدير الإطفاء بالإنابة بشركة نفط الكويت عادل العازمي، ورئيس فريق عمل الإطفاء بالشركة ناصر البحيري.





وتم التداول بشأن أحدث الاستعدادات الخاصة بموسم الأمطار المرتقب، والوقوف على مدى جاهزية مختلف جهات الاختصاص، لمواجهة أي تداعيات محتملة.





وأعرب المحافظ في ختامه عن الشكر والتقدير لجميع الجهات الأعضاء في الفريق، مثمناً جهودها الجادة والمخلصة واستعداداتها التي تبعث على الارتياح، متمنياً للجميع التوفيق في العمل بروح الفريق الواحد.