رياضة

أبرز المباريات المحلية والعالمية ليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021

.


13/9/2021

المصدر-جريدة الوطن



أبرز المباريات المحلية والعالمية ليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021





 








تختتم مساء اليوم مباريات الدور التمهيدي لمسابقة كأس سمو الأمير بإقامة مباراتين تجمع الأولى اليرموك مع النصر على ملعب ناصر العصيمي ب‍نادي خيطان، فيما سيكون التنافس شديدا في الثانية التي تجمع السالمية وكاظمة على ستاد صباح السالم لبلوغ دور الثمانية، على أن يلتقي الفائز من اللقاءين بربع نهائي البطولة.



وفي مباراة اليرموك والنصر يسعى كلا المدربين أحمد حيدر وسلمان عواد إلى تخطي هذا الدور سعيا لاستكمال المشوار في «أغلى الكؤوس» بعدما أكملا استعدادهما للموسم الحالي، إذ أقام «العنابي» معسكرا في القاهرة أعلن بعده جهوزيته للموسم الجديد تحت قيادة فنية أولى للوطني سلمان عواد، فيما استعد اليرموك الذي يعاني من غياب جميع محترفيه حيث لم تنته الإجراءات الإدارية الخاصة بدخولهم إلى البلاد بإقامة عدد من المباريات التجريبية المحلية.



وفي مباراة السالمية وكاظمة، فإن «السماوي» المتعاقد مع المدرب التونسي حاتم مؤدب يتطلع للمنافسة على اللقب متسلحا بوجود عناصر المحترفة وأفضلهم هداف الفريق البرازيلي فابيانو ومواطنه المدافع الصلب اليكس ليما، أما كاظمة فيقوده المدرب البوسني داركو نيستووفيتش الذي ضم لصفوفه عددا من اللاعبين المحليين وهم: ناصر فالح ومحمد صفر وطلال العجمي وعثمان الشمري ومحمد الموسوي ومحمد الفارسي.





استقلال طهران - الهلال السعودي



يخوض الهلال السعودي اختباراً صعباً حينما يواجه مضيفه استقلال طهران الإيراني، في المواجهة التي يحتضنها ملعب زعبيل بمدينة دبي الإماراتية، في افتتاح الدور ثمن النهائي لدوري أبطال آسيا.



ويسعى الهلال للظهور بشكل مميز كما اعتاد عليه بالمسابقة بعكس ما قدّمه في دور المجموعات حينما تأهل بصعوبةٍ بالغة.



وكان الهلال وعلى عكس العادة قريبا من مغادرة المسابقة مبكراً بعد الأداء الضعيف الذي قدّمه في دور المجموعات إذ تأهل كأفضل ثان.



ويبحث البرتغالي ليوناردو جارديم عن تحقيق فوزه الآسيوي الأول برفقة فريقه حامل لقب النسخة قبل الماضية حيث أكمل اعداده بعد عودة اللاعبين الدوليين للتدريبات.



ولن يتمكن مدرب الهلال من الاستعانة بخدمات الثنائي محمد كنّو وعبدالله عطيف في المباراة بسب إيقاف الأول وغياب الثاني بسبب الإصابة التي تعرض لها في مواجهة المنتخب السعودي أمام منتخب فيتنام.



وقرر غارديم استمرار الثنائي الاجنبي الكوري الجنوبي جانغ هيون سوو والفرنسي بافتيمبي غوميز واللذان شاركا في دور المجموعات، في حين اختار الثنائي الجديد البرازيلي ماثيوس بيريرا والمالي موسى ماريغا ليكونا بديلين للأرجنتيني لوسيانو فييتو والبيروفي آندري كاريو.



ويأمل الهلاليون في أن يظهر فريقهم بمستواه المميز خاصة بعد البداية المتذبذبة في دوري هذا الموسم عندما انتصر على الطائي والتعاون بصعوبة وتعادل على أرضه أمام الباطن سلبياً.



وفي المقابل يطمح استقلال طهران إلى تقديم أداءه القوي والذي دائماً ما يظهر به في مواجهاته أمام الهلال حيث يتقاسمان الأفضلية.



ويعاني استقلال طهران بقيادة مدربه فرهاد مجيدي من بعض الغيابات والتي من أبرزها متوسط ميدانه مهدي قائدي الذي انتقل لشباب الأهلي دبي الإماراتي والحارس علي رضائي المصاب بفيروس كورونا بالاضافة إلى انتقال عدد من لاعبيه.


المنشورات ذات الصلة