رياضة

أبرز المباريات العالمية ليوم الاثنين 11 أكتوبر 2021

.


11/10/2021

المصدر-جريدة الوطن



أبرز المباريات العالمية ليوم الاثنين 11 أكتوبر 2021

 

يبحث المنتخب الألماني عن الثأر من مضيفه المقدوني الشمالي وحسم تأهله الى نهائيات مونديال قطر 2022، وذلك حين يواجهه اليوم الاثنين في الجولة الثامنة من منافسات المجموعات العاشرة للتصفيات الأوروبية.


 


ويواصل المنتخب الألماني بدايته القوية مع مدربه الجديد هانزي فليك بعدما حقق الجمعة فوزه الرابع توالياً في المجموعة العاشرة على حساب ضيفه الروماني بصعوبة 2-1، بعدما كان متخلفاً قبل أن يهديه البديل توماس مولر الفوز في الدقائق الأخيرة.


 


وكان المنتخب الألماني استهل مشواره مع خليفة يواخيم لوف بفوز غير مقنع على المتواضعة ليشتنشتاين 2-صفر قبل أن يكشر عن أنيابه باكتساحه أرمينيا 6-صفر ثم أيسلندا على أرض الأخيرة 4-صفر.


 


وأضاف "مانشافت" الجمعة المنتخب الروماني الى هذه اللائحة، مجدداً الفوز على الأخير بعدما تغلب عليه ذهاباً في بوخارست 1-صفر بهدف سيرج غنابري الذي كان على الموعد الجمعة أيضاً حين أدرك التعادل في الشوط الثاني.


 


واقترب بطل العالم أربع مرات خطوة إضافية من حجز بطاقة المجموعة المؤهلة مباشرة إلى نهائيات كأس العالم 2022 بعدما رفع رصيده إلى 18 نقطة في الصدارة بفارق 6 نقاط عن وصيفته الجديدة مقدونيا الشمالية التي استفادت على أكمل وجه من تعادل أرمينيا مع مضيفتها أيسلندا 1-1 كي تزيحها وبفارق الأهداف عن المركز الثاني، وذلك بعدما تغلبت بدورها على مضيفتها ليشتنشتاين 4-صفر.


 


وستكون الفرصة قائمة أمام الألمان الاثنين لحسم بطاقة النهائيات في حال الفوز على مضيفهم ووصيفهم المقدوني الشمالي وخسارة أرمينيا أو تعادلها مع مضيفتها رومانيا، لأن الفارق سيصبح أكثر من ست نقاط مع منافسيه قبل جولتين على نهاية التصفيات.


 


 


هولندا - جبل طارق


استفاد المنتخب الهولندي من التعادل الإيجابي بين منتخبي تركيا والنروج لكي تتربع على الصدارة، لذا ستكون هولندا مرشحةً اليوم الإثنين للبقاء على قمة المجموعة الثامنة كونها تخوض اختباراً سهلاً جداً على أرضها ضد منتخب جبل طارق الذي اهتزت شباكه 28 مرة في سبع مباريات، فيما اكتفى بتسجيل ثلاثة أهداف فقط.


 


وعادت هولندا الجمعة بفوز ثمين من ريجا على حساب مضيفتها لاتفيا بهدف سجله لاعب وسط أياكس أمستردام دافي كلاسن.


 


وحققت هولندا انتصارها الثالث توالياً في رابع مباراة بقيادة مدربها الجديد القديم لويس فان جال، والخامس في مبارياتها الست الاخيرة التي لم تذق فيها طعم الخسارة وتحديدا منذ سقوطها المدوي امام مضيفتها تركيا 2-4 في الجولة الأولى.


 


واستغلت هولندا تعادل تركيا والنروج 1-1 وانفردت بالصدارة بفارق نقطتين أمام المنتخب الاسكندينافي وأربع نقاط أمام تركيا.


 


ولا يزال الصراع محتدماً جداً في هذه المجموعة على بطاقة التأهل المباشر الى النهائيات، لاسيما أن هولندا تخوض اختبارين صعبين في الجولتين الأخيرتين المقررتين في 13 و16 نوفمبر، إذ تحل ضيفه على مونتينيجرو، رابعة المجموعة حالياً بفارق خمس نقاط فقط عن منتخب "الطواحين" قبل زيارتها الى أوسلو لمواجهة النروج الإثنين، ثم تستضيف الأخيرة في الجولة الختامية.


 


وبعد تعادلها الثالث في آخر خمس مباريات وفي أول اختبار لها مع مدربها الجديد الألماني كونتس خليفة شينول جونيش المقال من منصبه في العاشر من الشهر الماضي بعد الخسارة القاسية أمام هولندا 1-6 في الجولة السادسة، تأمل تركيا أن تبقى في دائرة الصراع على بطاقة التأهل المباشر من خلال الفوز الإثنين على لاتفيا في ريجا.


 


 


ليبيا - مصر


كلاكيت ثانى مرة.. يلتقى في العاشرة من مساء اليوم المنتخب الوطنالمصري، مع نظيره الليبي على ستاد بنغازى الدولي ضمن منافسات الجولة الرابعة  بالمجموعة السادسة للتصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2022.


 


ويتصدر الفراعنة الترتيب برصيد 7 نقاط، جمعها من الفوز على أنجولا والتعادل أمام الجابون والتغلب على ليبيا في الجولة السابقة، بينما يحل المنتخب الليبي ثانيا برصيد 6 نقاط، بعد الفوز على أنجولا والجابون.


 


وحرص البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني للمنتخب المصري على إجراء عمليات استشفاء للاعبين عقب الجولة السابقة أمام ليبيا التي حقق فيها الفوز بهدف دون رد أحرزه عمر مرموش حيث اكتفى بمران وحيد في مدينة بنغازي.  


 


 فى المقابل اختتم المنتخب الليبي الملقب بـ"فرسان المتوسط" استعداداته أمس وأكد كليمينتي أن المباراة ستكون صعبة للغاية، مشيرا إلى أن الفراعنة يمتلكون منتخبا مميزا، وأنهم سيواجهون المنتخب المصري بفكر جديد وتعديلات متنوعة من أجل استعادة الصدارة مجددا.

المنشورات ذات الصلة