«الأزرق» و«اللبناني»... يختتمان الاستعدادات


.


10/10/2018


المصدر-جريدة الراي








يختتم منتخب الكويت لكرة القدم استعداداته لمواجهة نظيره اللبناني ودياً، غداً، بخوض التدريب الأخير، الليلة، على استاد عبدالله الخليفة في نادي اليرموك.


وتأتي المباراة ضمن تحضيرات «الأزرق» للمرحلة المقبلة، فيما يستعد «منتخب الأرز» لخوض كأس أمم آسيا المقررة في الامارات خلال يناير وفبراير 2019.


من جهتهم، يخوض الضيوف تدريبهم الليلة، على استاد نادي الكويت الذي سيستضيف مباراة الغد، بقيادة المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش. 


ويعقد، اليوم، الاجتماع الفني حيث ينتظر ان يتم الاتفاق على السماح بإجراء تبديلات خلال المواجهة بعدد لا يتجاوز الـ6 لكل فريق للمحافظة على تصنيف اللقاء ضمن المباريات الدولية المعتمد من قبل الاتحاد الدولي «فيفا».


وقد أبدى مدير «الأزرق» فهد عوض ارتياحه لسير استعدادات المنتخب والتي وصفها بـ«المهمة».


وقال: «تحمل المباراة اهمية كبيرة بالنسبة الى الجهاز الفني الذي يسعى الى تجربة العناصر المتاحة لديه فيما يتطلع اللاعبون الى اثبات تواجدهم خاصة من جرى ضمهم الى المنتخب ولم يكونوا ضمن القائمة في الفترة الماضية».


واشاد عوض بالمنتخب اللبناني الذي يعتبر من الفرق المتطورة عطفاً على النتائج التي حققها طوال الفترة الماضية وتلافيه الهزيمة في 19 مباراة دولية متتالية فضلاً عن تأهله الى كأس آسيا بجدارة، متمنياً ان يخرج المنتخبان بالاستفادة المرجوة.


 بدوره، طالب رادولوفيتش لاعبي لبنان بالتركيز والإلتزام، لافتاً إلى أن الوقت يمر بسرعة في إطار العدّ التنازلي لنهائيات كأس آسيا. 


وأضاف: «إنها المرة الأولى التي نتواجد فيها سوياً في غياب مدير المنتخب فؤاد بلهوان الذي نتمنى له الشفاء العاجل والعودة لأداء دوره المهم. لمسنا جميعاً الجهود الكبيرة التي كان يبذلها خلال تحضيراتنا في الداخل والخارج. علينا أن نقدّم عرضاً يكافىء هذه الجهود، ولنهديه فوزاً إن شاء الله عربون وفاء وتقدير».