"بطولة جزيرة ياس للمواي تاي 2018" تتوّج يوسف بوغانم بطلاً بعد منافسات حاسمة في أبوظبي


أداء استثنائي من 16 لاعب دولي خلال الحدث الأبرز على خارطة الرياضات القتالية في العاصمة الإماراتية


أبوظبي، 25 نوفمبر 2018


وصلت "بطولة جزيرة ياس للمواي تاي"، التي نظمتها "فلاش للترفيه" برعاية "مستشفى الإمارات"، إلى نهاية حاسمة، وسط مشاركة أبرز الأسماء الدولية الرائدة في رياضة الملاكمة التايلاندية "مواي تاي" الذين خاضوا منافسات قوية خلال أمسية رياضية حافلة بالمفاجآت، اختتمت بتتويج يوسف بوغانم، الذي شارك في النزال الرئيسي، بطلاً لدورة العام 2018. وشكلت المنافشات التي أقيمت مساء 23 نوفمبر الجاري محطة هامة سلطت الضوء على الحضور القوي لإمارة أبوظبي كمركز رياضي عالمي من الطراز الأول، حيث استقطبت مئات محبي رياضة الذين شجعوا أبطالهم المفضلين ضمن أجواء مفعمة بالتحدي والإثارة. وشهدت "قاعة دو" في "جزيرة ياس" 8 جولات قتالية شرسة؛ اشتملت على النزال الرئيسي والفرعي والنزالات التمهيدية التي ضمت 16 من أقوى المنافسين، والذين قدموا أداءً متميزاً أسر الجمهور والمشجعين مع الالتزام بأرقى القيم الرياضية التي تمثل جوهر رياضة "مواي تاي". واستعرض الفائزون الثمانية إمكاناتهم العالية عبر مزيج متناغم من التقنية القتالية "كلينش" (Clinch) بحركات طغت عليها اليقظة والخفة والسرعة في كافة النزالات التي جاءت على قدر التوقعات.


 


وقال أنتوان غولميه، نائب رئيس المشاريع في فلاش للترفيه: "أسعدتنا الاستجابة الإيجابية والإقبال اللافت الذي حظيت به الدورة الافتتاحية من "بطولة جزيرة ياس للمواي تاي" التي احتضنتها إمارة أبوظبي وسط أجواء حافلة بالتحدي والإثارة. ونتشرف في "فلاش للترفيه" بتنظيم مثل هذا الحدث الرياضي عالمي المستوى للمرة الأولى في العاصمة الإماراتية، لتمكين محبي رياضية "مواي تاي" من التمتع بلحظات لا تنسَ بوجود أسماء لامعة من كافة أنحاء العالم. ونثمن دور المشجعين، الذين توافدوا من دولة الإمارات والمنطقة والعالم، في إنجاح هذا الحدث النوعي الذي نفخر به."


 


واشتملت البطولة على نزالين رئيسيين وست نزالات تمهيدية، جاءت كما يلي:






  • جيك بوردي من المملكة المتحدة في مواجهة يوسف بوغانم من المغرب


  • سومتشاي لويملام من تايلاند في مواجهة جاك كينيدي من المملكة المتحدة


  • أحمد حسين محمد خليل الخوري من الإمارات مع محمد أحمد المرغني من مصر


  • مهند غسان حسين من الأردن ضد فالنتين تيبوت من فرنسا


  • والتر غونسالفيس من البرازيل في مواجهة بيدرو رويز من اسبانيا


  • جوسي سانتالتي من فنلندا في مواجهة فرناندو غرونهارت من هولندا


  • سليم خان ابراجيموف من روسيا ضد خوسيه مانويل هيتا رودريغيز من إسبانيا


  • إلياس شاكر من المغرب في مواجهة نيكولاس مينديز من السنغال






 


وشهد النزال الرئيسي، التي شارك فيها أبطال المواي تاي، تتويج البطل السابع على مستوى العالم يوسف بوغانم الملقب بـ "تيرمينيتور" بعدما فاز على جيك بوردي الملقب بالـ "بريتي بوي" بالضربة القاضية في الجولة الثانية من المبارة، حيث تعتبر هذه المباراة من أشرس وأسرع المنافسات التي تشهدها أبوظبي. أمّا في النزال الفرعي، ففاز جاك كينيدي بجدارة واستحقاق على نظيره سومتشاي لويملام في مباراة حامية الوطيس تطلبت الكثير من القوة والسرعة والمرونة والتفكير السريع.


 


واتسمت النزالات التمهيدية بالإثارة والتشويق على غرار النزالات الأخرى، بفضل مشاركة أقوى الملاكمين الدوليين الذين قدموا أداء مشرّف بشغف واحترافية عالية. وشهدت النزالات التمهيدية 3 جولات لكل منها، فيما توجت النزالات الست أبطالها بجدارة واستحقاق. وفاز أحمد المرغاني على نظيره أحمد حسين الخوري في المبارة الأولى، أما النزال الثاني قد شهد الكثير من الاثارة، حيث فازالملاكم فالنتين تيبوت على نظيره محمد غسان حسين. كما فاز والتر غونسالفيس في النزال الثالث في معركة شرسة على نظيره بيدو رويز، أمّا النزالات الثلاث الأخرى ففاز فيها كل من سانتالاتي جوسي، سليم خان ابراجيموف، وإلياس شاكر على فرناندو غرونهارت وخوسيه مانويل هيتا رودريغيز ونيكولاس مينديز. وتعتبر هذه المبارات من المنافسات الأكثر إثارة وحماس في العاصمة أبوظبي.


 


واختتم غولميه: "شهدت رياضة "مواي تاي" اهتماماً كبيراً وإقبالاً متزايداً في دولة الإمارات، وخاصة في العاصمة أبوظبي، نظرًا لقدرتها الفريدة على الجمع بين اللياقة البدنية والصحية في إطار الأنشطة الرياضية المكثفة. وتعكس استضافة هذا الحدث النوعي التوجه الحكومي نحو استقطاب كبرى الفعاليات الرياضية إلى إمارة أبوظبي، للتشجيع على اتباع نمط حياة صحي مليء بالنشاط والحيوية، بالإضافة إلى غرس قيم التسامح والصداقة والألفة بين أفراد المجتمع".